المخابرات التركية: اجتماع بين نظام ‫‏الأسد‬ و ‏داعش‬ واتفاق على أربعة بنود

1 Juillet 2015 , Rédigé par infostunisia2 Publié dans #داعش, #الأخبار, #سوريا

المخابرات التركية: اجتماع بين نظام ‫‏الأسد‬ و ‏داعش‬ واتفاق على أربعة بنود
المخابرات التركية: اجتماع بين نظام ‫‏الأسد‬ و ‏داعش‬ واتفاق على أربعة بنود

المخابرات التركية: اجتماع بين نظام ‫#‏الأسد‬ و ‫#‏داعش‬ واتفاق على أربعة بنود

كشفت المخابرات التركية عن وجود اتفاق بين تنظيم داعش ونظام الأسد في‫#‏سوريا‬، تضمن عدة بنود، من بينها تكثيف الهجمات على فصائل المعارضة في الشمال السوري، بعد التقدم الكبير الذي أحرزه جيش الفتح في ‫#‏إدلب‬، وفق ما نقلت عنها صحيفة “ديلي صباح” التركية.

وقال المصدر إن اجتماعاً جرى بين الطرفين ضم شخصيتين من النظام السوري وهما: طلال العلي، واللواء أحمد عبد الوهاب رئيس فرع الأمن العسكري في القامشلي، بينما أرسل تنظيم داعش ثلاث شخصيات هم: فيصل الغانم وأبو محمد وأبو رمزي بالإضافة إلى المحامي فاضل السليم.

وجاء في البند الأول من الاتفاق، بحسب المخابرات التركية، تسليم مدينتي ‫#‏تدمر‬ و‫#‏السخنة‬ وسط سوريا لتنظيم داعش، في المقابل يلتزم التنظيم بالبند الثاني، بضخ النفط والغاز من وسط وشرقي سوريا للنظام السوري باتجاه ‫#‏حمص‬ و ‫#‏دمشق‬.

فيما جاء في البند الثالث من الاتفاق أن يشن تنظيم داعش هجوماً على فصائل‫#‏المعارضة‬ في الشمال السوري، بعد تقدم الأخيرة في إدلب واستعدادها للسيطرة الكاملة على مدينة ‫#‏حلب‬، مقابل تقديم تغطية جوية للتنظيم في ريف حلب الشمالي.

كما يلتزم النظام، بحسب البند الرابع، بتسليم إما مدينة ‫#‏السلمية‬ ذات الغالبية الإسماعيلية وسط سوريا، أو مدينة ‫#‏السويداء‬ ذات الغالبية الدرزية في الجنوب لتنظيم داعش.

وذكر المصدر أنه تم خلال الاجتماع الحديث أيضاً عن موضوعين آخرين، تم الاتفاق على أحدهما وهو اغتيال “زهران علوش” قائد جيش الإسلام، فيما اختلفا على موضوع السيطرة على مدينة ‫#‏الحسكة‬، حيث “يريد النظام الإبقاء على قواته متحالفة مع حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي فيها، بينما يريد تنظيم داعش السيطرة عليها”، وفق قوله.

https://www.facebook.com/infostunisia2
‪#‎Infos‬ ‫#‏تونس‬ ‪#‎Tunisie‬# ‪#‎Tunisia‬ ‫#‏الأخبار‬

Partager cet article

Google+